أدب و تراث تاريخ مختارات مقالات

دولة اليهود في مدين

بقلم/ نائل أبو مروان
كاتب وناشط فلسطيني

الدولة اليهودية في مدين

أول محاولة لإنشاء دولة لليهود الصهاينة تم في المنطقة العربية قبل إحتلال فلسطين، تم العمل عليها في أرض مدين في الوطن العربي.

أرض مدين هي المنطقة الساحلية الواقعة شمال غرب الجزيرة العربية، وتتاخم حدودها الشمالية مدينة العقبة الأردنية، وتمتد جنوباً لمسافة 400 كيلومتر وتصل إلى مرفأ الوجه في السعودية.. عام 1891. كان لمشروع الرحالة البريطاني لورنس أوليفانت تأثير كبير على تفكير فريدمان بإقامة دولة يهودية في أرض مدين في الجزيرة العربية. جمع فريدمان مجندين ومتطوعين من علماء ومهندسين وخبراء كيميائيين وجغرافيين، بلغ عددهم خمسين شخصاً، إضافة إلى ثلاثين عائلة من اليهود المهاجرين، وتلقى هؤلاء المتطوعون تدريبات عسكرية في معسكرات خاصة في هنغاريا والنمسا وأشرف على تدريبهم ضابط ألماني يدعى لوثر فون سيباخ، وشخصان آخران من يهود النمسا برتبة صف (رتبة عسكرية)،

اشترى فريدمان يختاً تجارياً أسماه “إسرائيل” حمل عليه المتطوعين، إضافة إلى كميات كبيرة من الذخائر والمدافع كانت قد زودته بها الحكومة النمساوية، وأبحر من مرفأ ساوثهامبتون البريطاني تحت العلم النمساوي في نوفمبر 1891.

وأثناء توقفها في الإسكندرية، انضم إلى الحملة عدد من اليهود المصريين ممّن يتكلمون العربية، وقصدت الحملة بعد ذلك مكاناً يسمى “شرماء” في سيناء، حيث نُصبت الخيام في وادٍ قرب مدين.

“بدأ رجال الحملة يتوجهون جنوباً بغية القيام باتصالات مع سكان المنطقة وإقناعهم بالتخلي عن أراضيهم مقابل حصولهم على كميات كبيرة من الأموال، واستخدامهم في ما بعد عيوناً لهم في محاولاتهم التوسعية المقبلة، بعد أن تكون الأمور قد هدأت واستقرت للمستوطنين اليهود في أرض مدين”.

وبالفعل، نجح فريدمان في شراء بعض الأراضي قرب قلعة المويلح في منطقة ضباء (في محافظة تبوك السعودية)، وظل يعمل على شراء المزيد منها.

في تلك الأثناء، تنامت خشية الدولة العثمانية من نتائج هذه المغامرة اليهودية، خاصة في ظل دعم بريطانيا المستتر لها، وزاد من خوفها إمكانية عرقلة المستوطنين اليهود لطريق الحج. وتم القضاء عليهم من قبل الدولة العثمانية وقتها.

أشار تيودور هرتزل أثناء عقد المؤتمر الصهيوني الأول في بازل السويسرية عام 1897 إلى اعتقاده بأن حملة فريدمان كان من الممكن أن تنجح لو أن الحكومة الألمانية تدخلت لصالحها لدى الدولة العثمانية.

Facebook Comments Box

Share and Enjoy !

0Shares
0 0

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.