أدب و تراث مقالات

الست كورونا والعقل ما العقل إلا الجنون

كتب الأستاذ الدكتور عادل الاسطة:

منذ عادت سيارات العمومي إلى العمل ما عدت ألتزم بنصيحة ” خليك بالبيت ” وصرت مثل ” أبو الفتح الإسكندري ” بطل مقامات بديع الزمان الهمذاني.

كان أبو الفتح يتجول في البلاد الإسلامية، فيجتاز في بعض بلاد الأهواز، و ” قصاراي لفظة شرود أصيدها، وكلمة بليغة أستزيدها “.

شخصيا لا أجتاز المسافات لأجل اللغة كما كان أبو زيد يفعل، وإنما أتنقل لأستمع إلى حكايات الناس وقصصهم في زمن الكورونا وأدونها.

اليوم مثلا تركت شقتي ليعبث بها الصائمون والمصلون الذين يعبدون الله، عملا بقوله لا تدخلوا البيوت حتى يؤذن لكم، وأنا لا آذن لأحد عموما بدخول شقتي في غيابي، اليوم تركت شقتي لأتسكع في شوارع المدينة، ولأذهب إلى شقتي الثانية فاستريح و….

وأنا أذرع شوارع البلدة القديمة، قرب خان الوكالة المغلقة بوابته منذ أربعين يوما، وكنت أحيانا أتردد عليه، أصغيت إلى حوار بين رجلين، يقول أحدهما للثاني:

– إن شاء الله، بعد رمضان، سأغرق أهل نابلس كلها بالحشيش.

سار الرجل إلى جانبي وتجاذبنا أطراف الحديث وشرح لي لماذا قال ما قال.

كان بيد الرجل مصفاتا شاي أصلحهما له سمكري أو صاحب محل البسكليتات، ولاحظ الرجل أن حجمهما تضاءل فعبر عن اندهاشه، ما جعل السمكري يسأله إن كان محششا.

عبارة الرجل ” إن شاء الله، بعد رمضان، سأغرق نابلس كلها بالحشيش ” ذكرتني بالروائي اميل حبيبي الذي طالب الفلسطينيين بمواجهة الاحتلال الإسرائيلي بالضحك، وأنه لولا خوفه من أن يفطن الإسرائيليون إلى ذلك، وبالتالي يسنون قانونا يمنعون الناس بموجبه من الضحك، لولا هذا لأغرق الفلسطينيين بالضحك.

وأنا أعيد قراءة مقدمة كتاب ” الديكاميرون ” توقفت أمام ردود أفعال أهل ( فلورنسة ) إزاء الطاعون الذي تفشى في مدينتهم في ١٣٤٨.

هناك من واجه الطاعون بشرب الخمر وبالمزيد من الملذات، وهناك من واجهه بالعزل، وهناك من واجهه بالخروج إلى الطبيعة والتمشي فيها، وهناك من واجهه بالتجمعات والحياة الجماعية و ” كان البعض…. يستمتعون بالموسيقى وغيرها من المتع الرصينة التي في متناول أيديهم وكان لآخرين رأي مخالف، فهم يرون أن الغرق في الملذات والإكثار من شرب الخمر، والترويح عن النفس، وإشباع كل الرغبات المتوفرة، والضحك والسخرية، هي العلاج الحقيقي لذلك الداء… ”

تيتي تيتي مثل ما رحت جيتي، ومن ١٣٤٨ ما أرانا إلا نعيش معادا مكرورا. وانتهت المقامة المكفوفية بأبيات شعر منها:

لا تكذبن بعقل

ما العقل إلا الجنون.

Facebook Comments

Share and Enjoy !

0Shares
0 0
روافد بوست
كاتب وباحث سياسي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.