سياسة مختارات مقالات

عندما رد «جورج برنارد شو» على منتقديه الدوجمائيين

الاستاذ مجدي منصور – مصر

كنت ولا زلت أحد المعجبين بالأديب الإنجليزى جورج برنارد ، واعجابى بشو مرجعه أمرين.

الأول/ أن شو كان أحد رواد الاشتراكية الفابية.
والثانى/ أن شو كان يحاول بقصصه ورواياته ذات الأفكار الصادمة أن يغير التقاليد العتيقة الدوجمائية للمجتمع الإنجليزي الموروثة من العصر الفيكتوري.

ويوماً من الأيام كتب “شو” روايته الرائعة “العقدة اللامعقولة” وملخصها:

أن “ابن أحد الكهنة (رجل دين) يقع في حب فتاة ليل، ويحاول الأب (الكاهن) أن يبعده عنها بكافة الأساليب وبكل الطرق، ولكنه يفشل في ذلك، وبعد أن يتيقن الأب (رجل الدين) من أن ابنه لن يعود عن فكرة زواجه من فتاة الليل تلك، ويذهب اليها محاولاً هدايتها وابعادها عن طريق السقوط التي تمشى فيه، ويقول لها:

«لن أكلمكِ الأن عن الخطيئة التي ترتكبينها، فسوف يحاسبك عنها من هو أعظم منى، ولكنى جئت لكى أهديكِ و لأبعدك عن طريق الخطايا»

فيكون رد “ماريان” (الساقطة) الرائع على الأب (رجل الدين):

«إنك أيها الكاهن لا تهتم بالخطيئة إلا إذا أوشكت أن تجلب لعائلتك الفضيحة والعار».

وهاجمت الصحافة الانجليزية وقتها “شو” على روايته لأنها حطت من شأن الكنيسة بالهجوم على رجال الدين!

ودخل أحد أصدقاء شو عليه وهو جالس على مكتبه وقال له وهو ممسك بالصحف التي تهاجمه:

«اُنظر، إنهم يقولون عليك .. ويقولون عليك».

فرد عليه شو وهو جالس على مكتبه قائلاً:

«إنهم يقولون .. ماذا يقولون؟ .. دعهم يقولون».

Facebook Comments

Share and Enjoy !

0Shares
0 0

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.