صحة عامة وطب مقالات

ليس لدى المحجور عليه من يكاتبه

ليس ثمة اشخاص يتحدثون مع المحجور عليه؟

بقلم/ ماجد الصالح خليفات – الاردن

بالنظر إلى بشارة وزراء ومنظمات الصحة حول العالم بأن هذا الوباء قد يأخذ وقتا أطول مما هو متوقع له، وبأن فترات الحظر قد تطول وتدخل عليها تحسينات، فإنني من واقع خبرة طويلة في الحياة الانفرادية الاختيارية لظروف العمل، بالإضافة إلى ثلاثة أسابيع في الحجر الصحي المجزوء أخرج إلى معشر ذكور المحجور عليهم بعيدا عن أُسرهم بالنصائح التالية:

  • الأوراق والكنب والوسائد وسحّاب البيجاما أشياء لا يمكن أكلها بأي حال.
  • باب الثلاجة لا يفضي إلى عالم ألِس في بلاد العجائب، لا تحشر رأسك بين الأرفف.
  • مشاهدة أهداف فاردي وليفاندوفسكي والسومة على يوتيوب لا تعني استكمال الدوريات المحلية. تلك أمّة قد خلت.
  • تأكد وأنت تغسل الأواني (تجليها) من نظافة الحواف والزوايا ففيها تتجمع الدهون والأوساخ. ما كنت تفعله في الناس سوف ينقلب عليك الآن.
  • بالعطف على النقطة السابقة؛ وأنت تكتشف نقاط ملونة وشامات جديدة في جسدك خلال الاستحمام؛ تأكد من فركها بالصابون جيدا إلى أن تغيب.
  • إن كنت لا تملك ميزانا في البيت، اتخذ ملابس للقياس، من خلالها تراقب وزنك جيدا. راقب فقط ولا تتدخل.
  • لا علاقة لك بالمشاكل الأسرية أو البينية الظاهرة في الأصوات المرتفعة من عند الجيران.
  • الوقت الطويل المفرود في يومك لا يعني أن تشاهد أفلام الرعب المعروضة على نتفلكس. إشي بخزي.
  • تذكّر: أنت كائن حي (تعيش وتتعايش، رئيس جمهورية نفسك). لا تقع فريسة عزلتك.. فاهم علي؟
  • (الآخرون هم الجحيم)
  • اركض في مكانك. لا تقضيها نايم.
  • التوصيل المجاني لا يشمل الكرشات والفوارغ والفتّات.
  • بالله عليك، توقف عن نبش الصور القديمة في الفيسبوك.
  • حاول أن لا تشحن موبايلك أكثر من مرة في اليوم. قف على رأسك مثل مهرج أسلم لك من هذا الإدمان.
  • لا مندوحة من أن تنكش الطفل الذي بداخلك وأن تعاتبه حول بعض الذكريات العالقة. قلنا أن تنكش الطفل وليس البيبي.
  • غالبا، أنت مستاجرٌ للغرفة أو البيت الذي تسكنه، فلا تسمح لفضولك أن يدفعك لِفك الأباريز أو كشط الدهان في محاولة اكتشاف ما تحته في لحظة سرحان عبدالبصير.
  • قلب الأجفان وتأليف قطعة موسيقية من طقطقة الأصابع أو تعليق رجلك فوق رأسك حرفيا ليست هوايات أو مهارات مكتسبة.
  • محل نظريات المؤامرة هو قنوات الجزيرة والعربية وبعض منشورات اليساريين والراديكاليين فيما يخص مواضيع كونية قاهرة. إنت مش ناقصك!
  • إغراق مواقع التواصل الاجتماعي بمنشوراتك، وجهات الاتصال في الواتس أب برسائلك لا يغير من حقيقة أنك قد تبدو ثقيل دم، كما كنت كذلك قبل الحظر. فتخفّف. الناس مش ناقصها!
  • على سيرة التواصل: بيسلم عليك زوكربرغ وبيحكيلك: الموتى لا يعودون.
  • إن كنت لم تأخذ دروسا عن بعد قبل الحظر أو لم تنهي مستويات في دورة معينة قبله، فلن تفعل ذلك خلاله. لا تعجق حالك.
  • على ذكر البُعد: لن ترضى عنك المدراء ولا الشئون الإدارية حتى لو عملت ضعف ساعات عملك عن بعد فلا تحاول تملقهم في الواتس أب والإيميلات.
  • ناقل الكفر ليس بكافر. لكن ناقل المعلومة الطبية الخاطئة في هذه الظروف المنيلة هو ظالم محارب للمجتمع. خذ نصائحك الطبية من مصدر موثوق.
  • عطفا على ما سبق، كلّ طبيب يُؤخذ منه ويرد. إلا الطبيب الذي قال بأن “الشلولو” علاج فرعوني للكورونا. فإنه يُرَدٌ ما يرِد عنه بالكلية. قولا واحدا.
  • لا تخجل مِن سؤال من هو أعلم منك بشئون المنزل، هناك توابل وبهارات محددة لكل وصفة، ليست شطارة أن تضع رشة كمون وكاري وهيل وغيرها دفعة واحدة على أي طبق. لا تأخذك العزة بالإثم فتضع الملابس الملونة مع البيضاء في غسلة واحدة.
  • أنا لم أجربها بتاتا، إنما فيما بدا لي مما يَرِد في الواتس أب، فإني أنصح بتجنب تطبيقات المقاطع القصيرة مثل التِكتوك والسنابشات وما حذا حذوهما. إدمانك عليهما في أيام العزلة سوف يشوهك بعمق. احذر، إني لك من الناصحين.
  • النصائح أعلاه موجهة لذكور الإنسان المحجور عليهم بمعزل عن إناثه. أما المحجور عليهم مع إناثه فلن تنجيهم عزلة المتصوف ولا نية المتوحد.

 

Facebook Comments

Share and Enjoy !

0Shares
0 0
ماجد الصالح خليفات
ماجد الصالح خليفات؛ كاتب أردني في الموضوعات الإنسانية والأدبية، وحاصل على درجة البكالوريوس في القانون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.