أسرة وطفل اجتماع عالم المرأة مختارات مقالات

أنا حردانة في بيت أهلي

نصائح اجتماعية حول ظاهرة أسرية شائعة بعنوان:
“أنا حردانة ببيت أهلي”

بقلم/ د. ريم الزعبي

عزيزتي المرأة المتزوجة حديثا لا تخرجي من منزلك الذي هو منزل الزوجية في حالة حدوث خلافات بينكي وبين زوجك أو أهل زوجك لأسباب كثيرة ومنها:

١- خروجك روجك من بيتك الزوجي يعني أن لك مكانا آخر يأمنك في حالة حدوث الخلافات وهذا ييسر عملية الطلاق لأنك بهذا تعلنين أن بيتك هو بيت مؤقت.

٢- إن زوجك في بداية حياتكم الزوجية لا يعرف بسرعة أن يتأقلم على أن يُشعرك بالحماية الأبدية فيكون غالب عليه ردّ الفعل وليس الاستجابة لغضبك.

٣- إن أهلك يتأثرون بالإساءة من زوجك وأهله وتبدأ الانفعالات والبغائض بالتراكمات ولا يزيد الحالة إلا سوء.

٤- أن بخروجك من المنزل تثبتين للجميع أن بيت الزوجية لا يحتويكي دائما إلا بشروط بل إفرضي وجودك فيه بكل إصرار إذا آمنتي أنه المنزل النهائي.

٥-لا تجعلي مشاكلك الشخصية خارج هذا المنزل الزوجي وإلا أصبحتي عرضة للسخرية والتسلية من المحيطين حتى ولو بحسن نية.

٦- إن خروجك من بيتك الزوجي للحرد والتأديب قد يجعل زوجك يعتاد على ذلك وبالتالي يسهل تطليقك وتسريحك لإنك وثقتي صلتك بأهلك وليس بمنزل الزوجية.

٧- سيكون الرد في كثير من الحالات تهديدك بالزواج من أخرى وعندها ينكسر حاجز الحب المفترض أن يكون قد بُني لكي وحدك فقط.

٨- العلاقة الزوجية لا تُبنى على فرض الوجود بالتهديد بالحرد والزعل عند بيت أهلك بل بالتفهّم ومعرفة أين الخلل؟ فالخروج والحرد والزعل مثل مسكّنات ومهدئات لا تعمل على حل مشكلتك من جذورها.

٩- إن خروج المرأة للحرد والزعل لا يعمل إلا على تقليص المودة في الزواج تدريجيا لأنك إفترضتي وجود منزلين في حياتك وبذلك لاتتركز الطاقة في مكان واحد بل مكانين وعندها تفقدين التوازن وتتأرجح حياتك وتتعذبين.

١٠- إن كان معك أولاد فهذا يعني أنهم قد فهموا أنك وأبوهم لستما واحدا ولا أسرة واحدة فتهتز ثقة الأطفال بالأمان كله.

١١-حددي لهم أنكي ستعودين على الأقل بعد هدوئك.

١٢-لا تنتظري أن يعيدك زوجك إلى بيتك وهو سعيد بل سيعيدك وهو راضخ لضرورة وجودك مع الأولاد وهذا لا يعني أنه سيكون مثالا للرومانسية العذبة بعد خروجك.

١٣- إن خروجك للحرد يتفسّر بالرفض الكلي لزواجك لذلك لا تخرجي من بيت الزوجية حتى لو طلب منك زوجك ذلك فقولي له إن أبي أخرجني إليك لا ليعديني إليه.

١٤-لاتعتادي على جعل المحيطين بك حكّاما وقضاة لحياتك الشخصية فبعضهم ليس له دوافع علمية ومتخصصة في العلاقات إنما دوافع غيرة وحسد لذلك إعرفي أين تضعين مشكلتك ومع من!!

Facebook Comments

Share and Enjoy !

0Shares
0 0 0

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.