عروض كتب مقالات

عرض رواية عطيل لشكسبير

سلسلة كتب تقرؤنا:
رواية ” عطيل ” ل ” وليام شكسبير “

بقلم ا. محمد عبد العاطي – مصر

عطيل وهاملت وماكبث والملك لير، مسرحيات ذائعة الصيت لشخصيات جعلها وليم شكسبير حية عابرة للثقافات منذ أن نسج حولها نصوصه قبل أربعمئة عام. الخيط الناظم بين هذه المسرحيات يكاد يكون واحدًا؛ طبائع الإنسان وصفاته النفسية والعقلية وما انطوى عليه من شجاعة وتهور، تسامح وانتقام، ثقة وشك، حب وكره، دياثة وغيرة. موهبة أدبية فوق العادة وقدرات قلما تدانيها قدرات على الغوص في بحار النفس، والتنقيب في كهوفها عن مجاهيل لا نعرفها، وتفسير العَصِيِّ من السلوك وأنماط التفكير اعتمادًا على حصاد هذا الغوص ونتاج ذلك التنقيب.. هذا هو شكسبير في أغلب أعماله… وعطيل واحدة منها.

تعالج المسرحية مشكلة الشك والغيرة وسرعة الانفعال وما تجره هذه الصفات مجتمعة على صاحبها من سوء التفكير وخطأ التدبير وفساد المزاج. أَحَبَّ عطيل، ذلك القائد العسكري الإيطالي الشجاع ذو الأصول المغربية، ديدمونة تلك الفتاة البندقية الجميلة ذات الحسب والنسب، فأثار هذا الحب ضغينة أقرانه وحرَّك شيطانهم الرابض في قلوبهم السوداء، فدبَّر واحد أو اثنان ممن كانوا يظهرون له الود ويستبطنون العداء، ونسجوا حبائل المكيدة للتفريق بين المحبَّيْن بعد أن تكلل حبهما بالزواج.

استغل الخبيث، أياجو، غيرة، رودريجو، الذي أحب ديدمونة وخاب أمله في كسب قلبها وراح يستغل رغبته في الانتقام من عطيل الذي فاز بالسمعة العسكرية والمحبة القلبية، واتفق الاثنان على التضحية بعطيل وديدمونة وصديقهما الوفي، كاسيو، ليتحقق المراد: يتفرق الزوجان فيخلو الجو لرودريجو للزواج بها، ويُعزل الملازم كاسيو من منصبه فيؤول إلى أياجو. وبدأت الحيلة ونُسجت المؤامرة.

وبعد سلسلة من المواقف والمشاهد دارت أحداثها في البندقية وجزيرة قبرص، استغل أياجو تبسط ديدمونة وانفتاحها على الناس، وانتهز خلافًا وقع بين عطيل وكاسيو توسطت فيه ديدمونة، ومنديلًا لها نسيته مع زوجته ذات مرة حينما زارتها.. استغل ذاك كله ليوحي لعطيل بوجود علاقة آثمة بين زوجته الجميلة وصديقه كاسيو.

هنا، تظهر عبقرية شكسبير في تتبع عمل النفس البشرية وتصوير ما يدور فيها، وانعكاس ذلك على الأفكار التي تتراكم في العقل، وكيف تحجب جراثيم الشك والغيرة رؤية الحقيقة وتعيق المرء عن تبين الصدق من الكذب، فتتفجر براكين الغضب، فيأتي الإنسان بما يندم عليه أشد الندم.

تتطور الأحداث، فتنهزم سفن الحملة العثمانية على شواطئ قبرص بفعل عاصفة عاتية، ويحل عطيل فيجد القدر قد كفاه قتال الأعداء لكنه كان مع الأصدقاء له بالمرصاد. ينجح أياجو ورودريجو في زرع الشك بنفس عطيل، ويُقتل كاسيو وتُقتل ديدمونة ويخون أياجو رودريجو فيقتله، ويُلقى القبض عليه ويقدم للمحاكمة، ويشعر عطيل أن شكَّه وغيرته وغضبه دمرت حياته وتسببت في قتل محبوبته فيقتل نفسه، ويُسدل على هذه المأساة الستار وتنتهي المسرحية على خشبة المسرح لتستمر دون انقطاع في مسرح الحياة.

تلكم كانت مسرحية عطيل، وقدرتها على كشف نوازع الخير والشر في الإنسان، وهذا هو سر خلودها متجاوزة في متعتها وتأثيرها حدود الزمان وخطوط المكان.

 

(25) #كتب_تقرؤنا – عطيل – وليام شكسبيرعطيل وهاملت وماكبث والملك لير، مسرحيات ذائعة الصيت لشخصيات جعلها وليم شكسبير حية…

Posted by ‎محمد عبد العاطي‎ on Wednesday, April 8, 2020

Facebook Comments

Share and Enjoy !

0Shares
0 0
محمد عبد العاطي
محمد عبد العاطي؛ باحث متخصص في مقارنة الأديان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.