تقنية مختارات مقالات

المرونة والمواءمة في التعليم الالكتروني

 سلسلة التعليم الإلكتروني: (3)
المرونة والمواءمة Flexibility & Alignment


بقلم/ د. نظمي المصري

لتحقيق أهداف أي مساق جامعي اومبحث مدرسي اقدم المقتراحات التربوية العملية التالية لعلها تساهم في جودة التعليم الإلكتروني في الجامعات والمدارس الفلسطينية.

وهذه المقترحات مبنية على تجاربي المحلية والدولية في التعليم والتدريب الإلكتروني عبر السنوات الماضية وضمن مجموعة مشاريع دولية بالشراكة بين الجامعة الإسلامية بغزة وجامعات متميزة في أوروبا وخاصة بريطانيا وفنلندا وهي ضمن سلسلة مكونة من 4 موضوعات أساسية تتعلق بالتعليم الإلكتروني.

المرونة: بما أن التعليم الإلكتروني يتم تبنية لغايتين: مساندة وتسهيل عملية التعليم والتعلم في الظروف الطبيعية ويتم تبنية أيضا ليكون بديلا عن التعليم التقليدي في ظروف الطوارئ الأزمات المزمنة حالات النزاع وانعدام الأمن وبشكل عام في ظل وجود تحديات متنوعة كما هوالحال هذه الأيام عالميا وفلسطينيا (خاصة تحديات الإنترنت والكهرباء وضيق الحال) إذن فلا بد من المرونة والليونة في تطبيقة لضمان نجاحة وجودته للتغلب علة هذه التحديات. ولعلي أذكر بعضا من أمثلة المرونة التي استخدمهاعبر نظام مودل ومنذ سنوات مع طلبتي في الإمتحانات والتعيينات والواجبات البيتية:

أ‌) مرونة في التوقيت والمواعيد ويمكن تطبيق ذلك كما يلي:

– زيادة ومضاعفة الوقت المتاح للطلبة لأداء أي واجب اوإختبار فمثلا لو كانت الأسئلة المتاحة للطالب للإجابة عليها تتطلب ساعة فيتم زيادتها لساعتين أو أكثر أو أقل حسب الظروف والإمكانيات المتاحة للطلبة.

– زيادة مدة الأيام المتاحة للطلبة لأداء أي واجبات الكترونية، فمثلا السماح لهم بأداء
الواجب الواحد خلال يومين او أكثر أو أقل حسب الواقع رغم أن أداء هذا الواجب
وتسليمة قد يستغرق ساعة أو أقل.

ب‌) مرونة في عدد المحاولات: لتشجيع الطلبة على أداء الواجبات الإلكترونية وزيادة تحصيلهم العلمي ودرجاتهم يمكن السماح لهم بحل نفس الواجب مرتين لمن أراد ذلك، على أن تحسب الدرجة التحصيلية الأعلى للطالب. تجربتي التربوية تؤكد أن نسبة كبيرة من الطلبة يحبون ذلك.

ج) مرونة في إحتساب الدرجات: فمثلا يمكن للمدرس أن يكلف الطلبة بأداء 7 تكاليف
خلال الفصل الواحد ولكنه يحتسب للطلبة أعلى درجات في 5 أو6 تكاليف فقط من7 وهكذا.

مثال آخر هو تصميم تعيين او واجب إضافي / اختاري أو ما يسمي Bonus mark assignment لتطويرمهارات وتلبية حاجات الطلبة الذين يرغبون في زيادة تحصيلهم العلمي والمهاري ورفع درجاتهم بأنفسهم مما يشجعهم على تكوين إتجاهات إيجابية تعزز دافعيتهم نحو التعليم الإلكتروني.

 المواءمة بين 3 عناصر اساسية وهي إعداد أهداف المحاضرة اوالدرس التعليمي وتصميم المحاضرة او الدرس التعليمي وتقييم مدى تحقق أهداف المحاضرة اوالدرس التعليمي بهدف التعلم وليس بهدف الدرجات. ويمكن تحقيق المواءمة كما يلي:

أ) إعداد وكتابة أهداف ذكية لكل محاضرة أو درس تعليمي وتعريف الطلبة بها في بداية كل درس تعليمي أي أن تكون هذه الأهداف محددة وواضحة قابلة للتحقيق والقياس
Objectives SMART

ب) إعداد محاضرة او درسا إلكترونيا حسب المواصفات المذكورة أدناه سواء كان الدرس التعليمي مسجلا فقط أو تفاعليا اي سواء بشكل متزامن أوغير متزامن.

وسيتم ذكر هذه المواصفات في سلسلة رقم 4.

ج‌) إعداد مجموعة من 10-5 أسئلة موضوعية أساسية تغطي كل محاضرة إلكترونية أو أكثر أو تغطي موضوعا واحدا أو وحدة أو فصلا تعليميا لتقييم مدي تحقق الأهداف أوالمخرجات التعلمية المرجوة. فلا يكفي مطلقا تسجيل المحاضرات والدروس التعليمية وتحميلها وإتاحتها للطلبة للإطلاع عليها دون إتباعها بأسئلة تساهم في قياس مدى حصول تعلم حقيقي. ولتحقيق ذلك يمكن إعداد أسئلة موضوعية مرتبطة مباشرة بالأهداف وإتاحتها للطلبة للإجابة عليها من خلال أي منصة تعليمية متاحة مجانا مثل مودل وفصول جوجل التعليمية .

ولا بد من تخصيص 2-5 درجات لكل مجموعة أسئلة حول محاضرة او وحدة او موضوع معين وذلك حسب نوعية المساق وطريقة توزيع المدرس للعلامات على ان تصل للطالب تغذية راجعة حول إجاباته على الأسئلة والتي يتيحها نظام مودل وأن يتابع المدرس مدى تحقيق الأهداف من قبل الطلبة.

فمن أهم فوائد هذه الأسئلة أيضا تشجيع الطلبة على مشاهدة المحاضرات الإلكترونية بإنتظام وأولا بأول وزيادة تحصيلهم العلمي و تنظيم أوقاتهم خاصة لوإتبع المدرس إجراءات المرونة أعلاه.

بإختصار؛ لعل تطبيق إجراءات المرونة والمواءمة هذه يساهم في أن يشعر الطلبة الفلسطينيون بعدم القلق أوالتوترأو التردد في الإستفادة من التعليم افلكتروني ولعلها أيضا تساهم في تعزيز ثقتهم بأنفسهم وبالتعليم الإلكتروني وبالمؤسسات الأكاديمية والمدارس مما ينعكس إيجابا على صحتهم النفسية وتحصيلهم العلمي وحيانهم المستقبلية ومن ثم على سلامة المجتمع الفلسطيني الصابر والمثابربلا حدود والذي يستحق منا جميعا كل مجهود لنال جميعا رضى وجنة الله المعبود.

Facebook Comments

Share and Enjoy !

0Shares
0 0

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.