فنون مقالات

فيلم سيرة علي عزت بيجوفيتش

قراءة في فيلم
سيرة علي

هو فيلم وثائقي من عدة أجزاء عن المفكر رئيس البوسنة الأسبق علي عزت بيجوفيتش، وقد شاهدت الليلة الجزء الأول الذي حاول إعطاء المشاهد نبذة في أقل من نصف ساعة عن جملة أمور: جذوره العائلية، مولده ونشأته، هجرته من بلجراد للبوسنه، ميوله الدينية المبكرة، تعليمه ما قبل الجامعي، البيئة السياسية والأحداث الكبرى التي نشأ فيها سيّما الحرب العالمية الثانية وتأسيس الاتحاد اليوغسلافي وتنافس صربيا وكرواتيا للسيطرة على البوسنة، تعرفه على زوجته “خالده”، وتعرفه على جمعية الشبان المسلمين ونظرته النقدية لطبيعة تكوينها وأولوياتها، نشاطه السياسي المبكر وسجنه ثلاث سنوات وهو في أوائل العشرينيات من العمر، ومصادره الفكرية وبخاصة تأثره بالفلسفة ولا سيما إعجابه بالفيلسوف هنري برغسون.. كل هذه العناوين تناولها هذا الجزء من الفيلم في أقل من نصف ساعة كما قلت.

وقد استخدم الراوي ضمير المخاطب بدلا من ضمير الغائب وهي الطريقة التي اعتادتها أذاننا فطفق يقول عن علي عزت: قررتَ، حاولتَ، فكرتَ، ذهبتَ، أحببتَ.

ثم يترك فرصة لاخته تقصُّ علينا بعضاً من ذكرياتها عنه، وفرصة لرفاقه في جمعية الشبان المسلمين، ولمجموعة من المهتمين بشخصيته مثل أحد الإعلاميين، وأحد الشعراء، وأكاديمي، وفرصة لصوت لا نعرف من هو ينقل مقتبسات من مذكراته.

هذا وسط مشاهد بعضها صور حيّة لأشخاص وأحداث، وبعضها رسوم وجرافيك.

هذا إذن هو الجزء الأول لهذه السلسلة التي تتناول حياة واحد من أهم العقول المسلمة في القرن العشرين؛ علي عزت بيجوفيتش.

سوف نتابع بقية أجزاء الفيلم لنستفيد ونستمتع ونكوّن صورة مكتملة، لكن الانطباع الذي ولَّده هذا الجزء هو كالتالي:

– لقطة البداية بأسلوب “الفلاش باك”، والتي بدأت بتلاوة حكم بالسجن على بطل الفيلم لاتهامه هو ورفاقه، ثم بعد ذلك تتغير الظروف ويصبح هو وهم في مواقع السلطة بداية جذابة.

– تصميم الجزء الأول بهذه الطريقة التي حاولت من الناحية البحثية التعرّض لكل شيء له صلة بالنشأة والمؤثرات البيئية هي من الناحية المنهجية جيدة، لكن من الناحية الفيلمية (السيناريو والإخراج) ومن موقعنا كمشاهدين أحسسنا أنه مرهق ومربك، وأشبه بعدّاء يريد أن يقطع مسافة خمسة آلاف متر في زمن مائة متر.

– استخدام الراوي لضمير المتكلم مع مرور أكثر من نصف الحلقة دون ذكر اسم الشخص الذي يتم الحديث عنه سبّب للمشاهد إرباكاً كذلك، ولولا أننا من البداية نعرف أن الفيلم عن علي عزت لما عرفنا عن أي شيء يدور الكلام.

– المشاهد التصويرية والرسوم والجرافيك أغلبها ثري وفائض بقيم جمالية، وبخاصة تلك الخريطة المتحركة التي انزاح اللون الممثل للصرب على البوسنه ثم اللون الممثل للكراوت عليها فيما يشبه المد والجزر، لكن بعضها ضعيف، دون المرور بحالة وسط، ومن مشاهد الضعف تكرار صور واجهات المحال بالحي القديم في سراييڤو.

عموماً، لقد انتظرنا هذه السلسلة لنرى هذه الشخصية المهمة التي قرأنا لها على الأقل كتابي: الهروب إلى الحرية والإسلام بين الشرق والغرب فعرفنا قيمتها في عالم الفكر، وأيًّا ما كانت الملاحظات سابقة الذكر وسواء أكانت دقيقة أم لا فإن خروج هذه السلسلة إلى النور هو عمل بلا شك يستحق التنويه والثناء.

 

فيلم (سيرة علي)هو فيلم وثائقي من عدة أجزاء عن المفكر رئيس البوسنة الأسبق علي عزت بيجوفيتش، وقد شاهدت الليلة الجزء الأول…

Posted by ‎أفلام تستحق المشاهدة‎ on Tuesday, October 15, 2019

 

 

 

Facebook Comments

Share and Enjoy !

0Shares
0 0
محمد عبد العاطي
محمد عبد العاطي؛ باحث متخصص في مقارنة الأديان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.