تربية تقنية مقالات

أصبح التعليم الجامعي في خطر شديد

أصبح التعليم الجامعي في خطر شديد

لست مع التعميم
“وجهة نظر خاصة”

بقلم/ أ. أيمن العكلوك

معضلة كبيرة ..

أصبح التعليم الجامعي في خطر شديد .. “إلا ما رحم ربي”..

وبدل تفنّن الهيئات التدريسية (التي نكن لها كل احترام ) في الجامعات في أساليب التدريس والمحاكاة. وفتح لقاءات مرئية متزامنة، والإجابة السريعة على استجابات الطلبة، واستخدام تقنيات حديثة لمشاركة سطح المكتب في التطبيقات العملية، وحل المشكلات الآنيِّة للطلبة..
أصبح الشغل الشاغل لمعظم المحاضرين الحد من الغش (ولهم كل الحق) ..
وأصبح السجال محتدماً بين تقنيات مانعة للغش، من عشوائية في الأسئلة، واختيارها من بين السطور، وتصعيب البحث عن الإجابة عبر جوجل، وتقليص الوقت لمنع التواصل، والتي يقابلها ابتكارات مضادة.. اصبح ينتهجها الطلبة، وربما شاركهم في ذلك بعض المتنفِّعين، وضاعت هيبة العلم، والحرص على التفاصيل.
وتشنجت العلاقة بين المُحاضر والطلبة، وتقلّصت الثقة، وضعف البناء التراكمي، واتسعت الهوة بين الكفايات المكتسبة وما يجب أن تكون عليه..

أعتقد أن الحل يكمن في تحديث أساليب التدريس، وأَنسنة التواصل، والأخذ بيد الطلبة نحو ثقة أكبر بالذات .. وحرص أكبر على التحصيل الحقيقي، وليس العلاماتي الذي يفتقر للصدق والثبات بالتأكيد.

أعتقد أن نتاجات هذا الوضع الكارثي ستتضح قريباً، وعندها سيكون من الصعب ترميم بناء أقيم على الماء.

لست مع التعميم – وجهة نظر خاصة

 

Facebook Comments

Share and Enjoy !

0Shares
0 0