ثقافة عالم الصحافة فكر مختارات مقالات

في السـؤال، سؤالنا والفلسفة مع د. علي رسول الربيعي

 

في السـؤال، سؤالنا والفلسفة

 

هذه أسئلة في الفلسفة وأجوبتها من قبل علي رسول الربيعي و أنيسة بوزيان.

س/ ما هي الفلسفة بالنسبة لك؟

ج // د.علي رسول الربيعي:  البحث عن الحقيقة غير الرياضية عن طريق ممارسة قوى الحكم والتفكير،و البحث عن المعنى.

ج/ أنيسة بوزيان: الفلسفة بالنسبة لي هي رحلة بحث و ليست محطة وصول تعتبر مدرسة للحرية و صانعة للحياة فهي نهر هاديء و ليست سيل جارف ، علمتني الفلسفة محبة الحكمة و عودتني على ممارسة حكمة الحب

 

س/ لماذا الفلسفة مهمة؟

ج// د.علي رسول الربيعي:   لأن العديد من الأسئلة المهمة – بما في ذلك الحقائق حول الأخلاق/ والقيًم، والجمال، والبنية العامة للواقع، وعلاقاتنا بهذا الواقع – لا يمكن معرفتها، على الإطلاق، إلا من خلال الفلسفة.

ج/ أنيسة بوزيان: لأنها علمتني أن الثابت الوحيد هو أن لا وجود لشيء ثابت كما علمتني النقد والشك في كل الاشياء واخضاعها للغربلة حتى اتمكن التميز بين الراجحة منها والتخلى عن غير الراجحة و علمتني تفادي الأحكام المسبقة و أصبحت نظرتي للأشياء بعيدة و عميقة.

 

س/ كيف تفكر في التفلسف؟

ج// د.علي رسول الربيعي:  أفكر في فلسفة الحاضر ، أيُ رفع قضايا ومشكلات اللحظة التاريخية المشخصة الـــى مستوى النظر الفلسفي.

ج/ أنيسة بوزيان: أفكر في التفلسف من خلال فلسفة حياتي و عيش فلسفتي التي حلقت بي من قفص السطحية و المحدودية إلى أفق اليقظة و المغامرة.

 

س/ ما هي أكبر مشكلة نواجهها في المجتمع المعاصر؟

ج/ د.علي رسول الربيعي:  الجهل.

ج/ أنيسة بوزيان: تقديس التخلف و ضعف الوازع الديني و الإنحلال الخلقي و الضياع.

 

س/ ماذا تأمل أن تحققه من ممارسة الفلسفة؟

ج// د.علي رسول الربيعي:  استنزاف الجهل أو تخفيضه.

ج/ أنيسة بوزيان: محاربة تقديس الحمقى و الأوهام و المغالطات المزوقة التي في ظاهرها خطابات ملائكية و في باطنها أفكار و أفعال شيطانية.

 

 

Facebook Comments

Share and Enjoy !

0Shares
0 0