أدب و تراث مختارات مقالات

روايات الهلال

 

بقلم/ جودت هوشيار

لعبت دار الهلال دورا تنويرا وثقافيا هائلا بأصداراتها الكثيرة والمتنوعة في الأدب والفكر. واسهمت في ترجمة ونشر نماذج من روائع الادب العالمي لأشهر الكتّاب الكلاسيكيين ، مترجمة من لغتين وسيطتين هما الأنجليزية والفرنسية . بينها روايات لكبار الكتّاب الروس (تورغينيف ، دوستويفسكي ، تولستوي ، تشيخوف ، بوشكين ، ليرمنتوف)

أحتفظ بمجموعة كبيرة من سلسلة ” روايات الهلال “. وعندما سافرت الى روسيا في بعثة دراسية ، وتعلمت اللغة الروسية بدأت من جديد أقرأ تلك الروايات الروسية باللغة التي كتبت بها. وكم كانت دهشتي عظيمة ، عندما اكتشفت ، ان ” روايات الهلال ” المترجمة من قبل كبار الكتّاب والمترجمين ، هي في الحقيقة تلخيص لتلك الروايات الى هذا الحد او ذاك . ليس الروايات المترجمة من الروسية فقط ، بل ايضا ، من اللغات العالمية الأخرى مثل الإنجليزية والفرنسية والألمانية . فعلى سبيل المثال لا الحصر نجد أن رواية ” جاتسبي العظيم ” لسكوت فيتزجرالد ( ترجمة نجيب المانع ، ومراجعة جبرا إبراهيم جبرا ) تتألف من حوالى ( 260) صفحة في الأصل الانجليزي . في حين أن الترجمة العربية تقع في (160) صفحة . وهي ترجمة حيدة لغويا ، ولكن حذفت منها جمل ومقاطع كثيرة أخلت بالرواية الى حد كبير.
صحيح أن ” جاتسبي العظيم ” تحتفط بقيمتها وجمالياتها حتى في ترجمتها العربية الملخصة ، ولكنها كانت ستبدو أكثر قيمة وجمالاً لو ترجمت كاملة دون بتر أو حذف .

ويمكن قول الشيء ذاته عن الروايات الروسية المترجمة الى العربية . واذا كانت دار نشر رائدة وعريقة مثل ” دار الهلال ” تلجأ الى التلخيص والحذف والبتر ، فماذا يمكن ان يقال عن االروايات المترجمة التي تنشرها دور النشر التجارية العربية ؟

Facebook Comments

Share and Enjoy !

0Shares
0 0