الدين
مقالات

الدين ومفهوم الإنسانية

الدين ومفهوم الإنسانية

بقلم: رشال صالح – مصر

هل يصح الانسانية أن تكون بديل عن الدين ؟ وماهو مفهوم الإنسانية المراد بالتحديد وبالأخص أنها كلمة تحتمل الكثير من التأويل .

البعض يعرف الإنسانية بأنها تقبل الجميع بغض النظر عن توجهاتهم الفكرية أو ميولهم ما دام هذا التوجه لا يضر الآخر واعطاء المزيد من الحرية في التعبير والفكر ولكن اذا تأملنا جيدا هذا التعريف لوجدنا أنه يناقض نفسه لعدة أوجه أولها أن الحرية الغير مشروطة تؤدي للفوضي وثانيها أن تحديد الإضرار وعدم الإضرار للآخر لابد أن يكون علي اساس قواعد معترف بها أو يتفق عليها الجميع فربما وجدت فكرة لا تضر جاري ولكنها تضرني وتضر أولادي.

وثالثا التقبل، هل من الحسن أن تجد ممن يشاركك هذه الانسانية علي باطل وتتركه كما هو وتتقبله ام أن هذه الانسانية تجبرك علي تقويمه وعلاجه اذا احتاج العلاج

والحق أننا اخذا فتحنا باب التقبل هذا لكان وبالاً علي أي مجتمع وكان هذا سلاح في أيدي المفسدين وسكوت عن الحق ونري هذا جليا فيما حدث من انتشار ذوي الميول الشاذة وبعدها بداية طرح البيدوفيليا في وسائل الإعلام ونشر الإلحاد والعجيب بالفعل أن من ينادون بالتقبل لا يرضوا لأبنائهم بذلك وإذا وصل الأمر لعقر دارهم لكانت طامة كبري .

وكل الأديان السماوية تتفق في مبادئ مشتركة أخلاقية لا خلاف عليها إذا خالفناها فإننا ندمر المجتمع الإنساني كله وننشر الفساد

وهل الدين ضد الانسانية ؟ ألا نجد مفهوم الأخوة والتسامح والرحمة والمحبة في دين الله والدين جوهره تهذيب الروح ومن جرد الدين من مفهومه الروحاني واقتصر مفهومه له علي العبادات دون الشعور بمغزي العبادة ودون أن تحرك قلبه و تغذي روحه ليكون بذلك حول الدين إلي احدي  صور المادية .

أليست نفسا … هذا ماقاله رسول الله عندما مرت جنازة يهودي وبكي لها ورغم عنت اليهود مع المسلمين في المدينة إلا أنه رق وبكي ،، ،، وجاء رجل للرسول الكريم يخبره أنه لا يقبل أبناءه فقال له من لايرحم لا يُرحم ..للتقبيل فقط ولم يقل له يكفي أنك تنفق وتعمل من اجلهم .

أما هؤلاء العابثين المنكرين علي الجميع وهم يعلمون أن رسول الله كان أكثر الناس تبسما ..وأن تبسمك في وجه أخيك صدقة ..وأن الله قال له ..لو كنت فظا غليظ القلب لأنفضوا من حولك …ألم يأمر الله موسي عليه السلام أن يذهب إلي فرعون ويقول له مع هارون أخيه ..قولا لينا لعله يتذكر أو يخشي .

إذا فهمنا مراد الدين لعلمنا أنه اشمل  وأوسع من الإنسانية لأن من حق الأخ علي أخيه  إصلاحه لا تركه يتمادي في ضلاله وغيه ومن الرحمة واللين الحب والتسامح

فإن الانسانية وصلاح المجتمع  لا يكونا  إلا بوجود الدين .

Facebook Comments

Share and Enjoy !

0Shares
0 0