تاريخ مختارات مقالات

البرج والساحة

البرج والساحة

بقلم: عبدالرحمن عبد الله – الولايات المتحدة

ظل الناس يستمدون القوة طوال التاريخ عبر طريقتين: موقعهم في اعلى التشكيلات الهرمية hierarchical system ، او وجودهم داخل تنظيمات شبكية networks

على الرغم من ان معظم المصادر التقليدية للقوة تندرج تحت بند التشكيلات الهرمية (النظام البيروقراطي، الادارة الاهلية، الجيش، القضاء،….) الا ان التنظيمات الشبكية (النوادي الرياضية، التنظيمات السياسية، المؤسسات الاكاديمية، القبيلة….) تمنح منتسبيها نوع آخر من القوة الناعمة.

إذا تصورنا ان “البرج” يرمز للنمط الاول؛ فإن “الساحة” ترمز للنوع الثاني.

عندما سؤل كسنجر عن سر قوته وسطوته وتأثيره في المشهدين المحلي والدولي؛ قدم تفسيرا مدهشا: “لا اجد تفسيرا لذلك سوى مقدرتي الهائلة على خلق صداقات وعلاقات، والتواصل مع الشخصيات المؤثرة في مختلف القطاعات، ابتداء من السياسة والصحافة، وانتهاء بالرياضة والفن”.

بقي ان نذكر ان نموذجي “البرج” و “الساحة” يعملان بصورة متكاملة. فالقائد الذي يقبع في قمة التشكيل الهرمي لا يكتفي بالقوة المتاحة له، فيلجأ الى عقد تحالفات مع التنظيمات الشبكية (احزاب، فرق رياضية، جماعات صوفية،….) لتعزيز موقفه وزيادة مقدرته على التأثير. هذا التحالف قد يعتمد على العوامل الايدولوجية في فترة ما، لكنه يتجاوزها عندما يجد ان التشكيلات الشبكية الاخرى اقدر على التأثير والحشد.

مواصلة في دراسة البرج والساحة

عندما بدأ الخبراء في وادي السيليكون وضع الخوارزميات التي انتجت الفيسبوك وتويتر وباقي عوالم التواصل الاجتماعي؛ لم يدر بخلدهم انه يمكن الاستفادة من التاريخ في دراسة ظاهرة الشبكات الاجتماعية والتنبؤ بمستقبلها. فمعظم هؤلاء الخبراء من ذوي الخلفيات التقنية، لم يكن لهم ادنى المام بالعلوم الاجتماعية والتاريخ وحركة التواصل البشري. ظن خبراء وادي السيليكون انهم يصنعون واقعا بشريا جديدا  لم يسبقهم اليه احد طوال عمر البشرية. وهم محقون اذا ما قسنا شبكات اليوم من حيث الضخامة والسعة وسرعة التواصل. لكن التاريخ يخبرنا ان ظاهرة الشبكات الاجتماعية هي ظاهرة قديمة، اخذت صورا متعددة واشكال مختلفة. اثرت القفزات التكنولوجية في شكل هذه الشبكات الاجتماعية وطريقة عملها (الطباعة، الآلة البخارية، الاذاعة، التلفزيون، واخيرا الانترنت)لكن تظل فكرة الشبكات الاجتماعية قديمة ليس بقدم البشرية فحسب، بل وقدم الخلق. فقد اثبت الدراسات وجود صورة كربونية لظاهرة الشبكات الاجتماعية في عوالم الحيوانات والحشرات وربما الميكروبات.

Facebook Comments

Share and Enjoy !

0Shares
0 0
عبدالرحمن عبدالله
كاتب وباحث سوداني مقيم في الولايات المتحدة الأمريكية، ومتخصص في قضايا السياسة والاقتصاد.