اجتماع مقالات

قاتل الولاية الذهبي يعترف بجرائمه..

قاتل الولاية الذهبي يعترف بجرائمه..

بقلم: ا. هبة داودي – الجزائر

جوزيف جيمس دي أنجيلو عسكري وشرطي أمريكي، حامل لميدالية خدمة الدفاع الوطني، وميدالية الخدمة في الفيتنام، إلى جانب وسام حملة الفيتنام.. لكنه قاتل متسلسل، ارتكب 13 جريمة قتل، و50 عملية اغتصاب وعنف أكثر من 100 شخص، إلى جانب جرائم أخرى، حيث نشر الرعب في كاليفورنيا، لسنين طويلة، امتدت ما بين 1974 إلى 1986، لكن لم يتم القبض عليه إلا سنة 2018، بفضل الحمض النووي.

قاتل الولاية الذهبي، أو هكذا اختارت الكاتبة ميشيل ماكنمارا تلقيبه، في كتاب خصصته للجرائم التي ارتكبها، وتطلب 10 سنوات من البحث والتحقيق، يبلغ، اليوم، 74 سنة، تمت محاكمته في محكمة ساكرامنتو، واعترف بكل التهم الموجهة إليه، وفق اتفاق يقضي بالاعتراف مقابل عدم الحكم عليه بالاعدام، وحتى لا تكون المحاكمة طويلة وبالتالي مكلفة جدا، قد تصل إلى 20 مليون دولار.

40 عاما من البحث عنه، هي السنوات الطوال التي انتظرت فيها العائلات معرفة من هو المغتصب ومُطارد الليل الرئيسي وكذلك قاتل عقد الألماس، كما يعرف في المنطقة الشرقية، الذي حول حياتها الى جحيم، أي قبل سنتين من الآن، واليوم، دخل السفاح المحكمة على كرسي متحرك ليعترف بجرائمه المروعة، وبدم بارد، حيث تبلغ ضحاياه ما بين 12 و41 سنة، حيث مارس شذوذه فيها بداية من ساكرامنتو الى سان فرانسيسكو ثم وسط وجنوب كاليفورنيا.

وبالحديث عن دي أنجيلو، يتبادر إلى الأذهان، إسم السفاح الأمريكي القاتل المتسلسل الشهير، هربرت مولين، عالم الرياضيات، المعروف بتدينه، إذ أنه سليل ولاية كاليفورنيا هو الآخر، وارتكب 10 جرائم قتل، قتل خلالها 13 شخصا، حيث كانت الإنطلاقة بعد قتل صديقه في حادث سيارة، ما أدى إلى انفصام في الشخصية لديه، حسب الأطباء النفسيين، ومنه شرع في تناول مخدر القنب و LSD، ومن هنا بدأت علامات “الشريزفينيا” تظهر على الشاب، الذي ولج بعدها رحلته مع برك الدم، بتقديم قرابين بشرية، لتفادي تكرار الزلزال المدمر الذي حدث في سان فرانسيسكو عام 1906، حسب قناعاته، حيث أكد أن قتله لهؤلاء أتى مع سبق الإصرار والترصد، من أجل حماية القارة من الكوارث والزلازل، وأن الكوراث الطبيعية الصغرى تجنب وقوع الكوارث الطبيعية الكبرى..

ومن خلال تصريحاته، واصراره على الدفاع عن نفسه دون الحاجة إلى محام، الأمر الذي رفضته المحكمة طبعا، تم التأكيد على أن السفاح الأمريكي عاقل ويدرك تماما ما فعله، ومقتنع به، فحكم عليه بالسجن المؤبد.

Facebook Comments

Share and Enjoy !

0Shares
0 0
روافد بوست
كاتب وباحث سياسي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.