قادة وأعلام مختارات مقالات

شخصية فلسطينية من غزة: إبراهيم البربري

شخصية فلسطينية من غزة: إبراهيم البربري

بقلم: د. ناصر الصوير

هو: إبراهيم عبد الرحمن خليل البربري، ولد في مدينة غزة عام1856مـ، من عائلة تنسب إلى البربر، وهي قبائل كبيرة بالمغرب لها وقائع شهيرة، وقدمت إلى غزة في أواخر القرن الثاني عشر للهجرة. كان والده/ عبد الرحمن البربري من كبار التجار و ذوي الأملاك، ورث عنه ابنه إبراهيم تركة طائلة، وعمل في التجارة والصناعة؛ كان من كبار تجار الحبوب والزيوت وأقام علاقات تجارية مع كبار التجار في فلسطين، أقام معصرة “سيرج” في البلدة القديمة، كانت من أكبر معاصر السيرج في اللواء الجنوبي في فلسطين؛ كان وضعه الاقتصادي جيد للغاية، ولديه أملاك وفيرة وثروة كبيرة. أما والدته فهي: فاطمة صوان توفيت في ثلاثينيات القرن العشرين. درس في الكتاتيب التي كانت المصدر الأساسي للتعليم في ذلك الوقت وكان يجيد القراءة والكتابة والحساب، كان من الشخصيات البارزة في اللواء الجنوبي.

احترف مهنة العلاج بالطب البديل(العلاج بالأعشاب) والحجامة ومعالجة أورام الخد معتمداً على كتاب تذكرة داود، تعود تسميتها إلى داود بن عمر الشهير “بداود الإنطاكي” نسبة إلى إنطاكيا التي ولد فيها عام950هـ؛ استأثر الطب باهتمامه وانكب على المراجع الطبية من كل الأمم السابقة. أما التذكرة نفسها فلقد سماها داود (تذكرة أولي الألباب) وهي كتاب ضخم يحتوي على وصفات لكل مرض.
انضم إلى المجلس البلدي الأول وتولى رئاسته بالإنابة خلال تغيب رئيس البلدية محمود أبو خضرا. تزوج مرتين؛ الزوجة الأولى: تركية الزبدة رُزق منها: سعيد ومهيبة ومريم وتحفة وكوكب.
أما زوجته الثانية فهي: لبيبة محمود عبد الغني حلاوة فقد رُزق منها ثلاثة ذكور هم: كمال وهو من أكبر محاميي فلسطين كان يجيد اللغة الإنجليزية وتولى الدفاع عن رجال المقاومة أمام المحاكم العسكرية الإنجليزية باللغة الإنجليزية، كان ناشطاً وطنياً وسياسياً بارزاً، قيل أنه استشهد عقب احتلال إسرائيل لقطاع غزة عام1967مـ، لم يعثر على جثمانه أبداً؛ والمهندس الزراعي/ مصطفى، والمهندس/ عصام. وثلاث إناث هن: ميسر عملت في مجال التعليم في مدارس البنات بغزة والكويت فترة طويلة، ويسرى الناشطة النسائية المعروفة ورئيسة الاتحاد النسائي الفلسطيني بقطاع غزة منذ عام 1964م وحتى تاريخه ، وفاطمة عملت في مجال التعليم بمدارس غزة. اهتم بتعليم أبنائه، وكان من أشد المتحمسين لتعليم البنات، والدليل على ذلك قيامه بتعليم جميع بناته وإشراكهن في الحياة العامة كمربيات ومعلمات وناشطات في مختلف المجالات السياسية والنسائية. توفى في15/5/1948مـ.

** تم الحصول على هذه المعلومات من ابنته الراحلة / يسرى البربري رئيسة الاتحاد النسائي الفلسطيني في أغسطس2006مـ.

Facebook Comments

Share and Enjoy !

0Shares
0 0
روافد بوست
كاتب وباحث سياسي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.